General

جريمة أبكت المصريين.. ذبح ابنه في الشارع وفر هارباً!

في جريمة بشعة جديدة تنتفي معها كل معاني الأبوة، أنهى رجل حياة نجله الشاب -البالغ من العمر 17 عاماً- بقرية ميت حلفا بمحافظة القليوبية المصرية، إثر عدة خلافات مع والدته.

وبدأت القصة بتلقي الجهات الأمنية المصرية بلاغا من أهالي المنطقة يفيد بأنهم عثروا على جثة شاب في العقد الثاني من عمره مذبوحاً، وهرعت الأجهزة المختصة إلى مكان الحادث حيث تبين أن والده قتله وفر هارباً.

انتقاماً من الأموقال جيران الضحية لموقع “القاهرة 24″، إن المتهم منفصل عن الزوجة، وإنه من قرية مجاورة للمكان الذي تمت فيه الجريمة، وإنه كان دائما يأتي إليهم ويتعدى عليهم بالضرب، ويقوم بتهديد الأم بقتل أولادها انتقاما منها.

وأشار الجيران إلى أنهم فوجئوا بصراخ الأم بالشارع عقب عودتها من المستشفى بصحبة شقيق المجني عليه لكونه مريضا، بعد اكتشافها مقتل ابنها، مرددة: “أبوه ذبحه وهرب”. وجرى على الفور إخطار الأجهزة الأمنية بالواقعة، حيث قاموا بفحص مسرح الجريمة وتفريغ كاميرات المراقبة بالمنطقة.

وأمرت جهات التحقيق بنقل جثة المتوفى للمستشفى لحين انتداب الطب الشرعي لتشريح الجثة والتصريح بالدفن عقب ذلك، كما طلبت تحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وملابساتها، وتفريغ كاميرات المراقبة بالمنطقة.

Learn More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button