General

ويل سميث عن صفعة الأوسكار الشهيرة: فقدت أعصابي

عادت للواجهة مجدداً صفعة النجم الهوليوودي ويل سميث المدوية خلال حفل توزيع جوائز الأوسكار هذا العام، والتي أثارت ضجة وجدلاً واسعين.

فقد تحدث سميث عن اللحظة الصادمة التي صفع فيها الممثل الكوميدي كريس روك، وصرخ في وجهه لسخريته من شعر زوجته في الحفل، قائلاً إنه فقد أعصابه وإنه يتفهم عدم استعداد البعض بعد لمشاهدة فيلمه الجديد.

“ليلة مروعة”

واستعاد الواقعة، التي خيمت على أكبر حفل لجوائز هوليوود في مارس، خلال ظهوره في برنامج تلفزيوني للترويج لفيلمه الجديد (إمانسيبيشن) “عتق”، وفق رويترز.

كما أضاف: “كانت تلك ليلة مروعة قدر ما تتخيل. ثمة مشاعر دقيقة وتعقيدات في تلك الليلة. لكن في نهاية اليوم، فقدت أعصابي”، مردفاً: “كنت أمر بكثير من الأمور في تلك الليلة… وذلك ليس لتبرير سلوكي على الإطلاق… كان ثمة كثير من الأشياء. كان في ذهني صورة الفتى الصغير الذي شاهد أباه يضرب أمه… كل ذلك قفز أمام عيني في تلك اللحظة. ذلك ليس من أريد أن أكونه”.

وفي لقاء صحافي منفصل مع محطة فوكس 5 التلفزيونية، قال إنه “سيتفهم تماماً” إن كان البعض غير مستعدين لمشاهدته في فيلم جديد.

سخر من زوجته

يذكر أنه في حفل الأوسكار، كان روك على المسرح يقدم جائزة حينما سخر من زوجة سميث، جادا بينكيت سميث. ولم يتضح إذا ما كان روك على دراية بأن بينكيت سميث تعاني من حالة مرضية تؤدي إلى تساقط شعرها.

وصعد سميث إلى المسرح وصفع روك. واعتذر الممثل (54 عاماً) على الملأ للممثل الكوميدي ولأكاديمية فنون وعلوم السينما التي توزع جوائز الأوسكار.

10 أعوام

غير أنه بعد ذلك مُنع سميث، الذي فاز بأول جائزة أوسكار له كأفضل ممثل في دور رئيسي عن فيلم (كينغ ريتشارد) “الملك ريتشارد” في الحفل، من حضور حفل توزيع جوائز الأوسكار 10 أعوام.

يشار إلى أن فيلم (إمانسيبيشن) “عتق”، الذي يدور حول رجل يهرب من العبودية، سيُعرض الشهر المقبل، ما يجعله مؤهلاً للترشح للأوسكار عام 2023.

Read More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button